قره يلان يبرهن 5 قضايا… وأقوال على غرار سياسة القمام -آكل الجيف-.

مراد قره يلان، أحد أبرز قادة حزب العمال الكوردستاني PKK خارج إطار ما تسمّى بـ “جماعة أنقرة” كان رئيساً للهيئة القيادية لمنظومة المجتمعات الكوردستانية KCK عام 2004، وكان يشتهر في الأوساط السياسية والإعلامية أكثر لدى تسنّمه مناصب قيادية أخرى، وخصوصاً أن الكورد في كوردستان سوريا-غربي كوردستان وإقليم كوردستان كانوا يعتقدونه

المثقف التنويري في خدمة قرار السياسي الجاهل… الأسباب والدوافع

بقلم: ماهر حسن تتعرّض المؤسّسة التربوية منذ أن حلّت لعنة منظومة العمال على مناطقنا، مثل غيرها من المؤسّسات للتشويه والتخريب إذ تنفّذ مشروع التجهيل عبر غسل أدمغة الطلاب والطالبات وكسب ولائهم العقائدي والسياسي، وفتح أبواب الأمية العالية على مصراعيها، وتسبّب في انهماك العوائل في خضمّ هذه الإشكالية وباتت العملية مثار ومدار قلق للعوائل على أبنائها، ولئن كان التخريب في المجالات الاجتماعية على جميع مناحي

ما هي حقيقة حادثة مقاتلي العمال الكوردستاني في وادي باليسان-خليفان؟

ليلة الـ 5 من أيلول الجاري، تعرّضت مفرزة لمسلّحي حزب العمال الكوردستاني PKK لضربة جوية تركية وأصبحت هدفاً لطائرة مسيّرة في وادي باليسان بمنطقة خليفان، ومنذ الدقائق الأولى للحادث، شرعت وسائل إعلام الـ PKK بأقذر وأخبث حملة إعلامية ضدّ حكومة إقليم كوردستان وبيشمركة كوردستان كما دأبت، فبذلت محاولات حثيثة لاتهام

ماذا وراء الهجمة الجديدة لحزب العمال الكوردستاني على بيشمركة كوردستان؟!

منذ فترة، شرعت وسائل إعلام حزب العمال الكوردستاني PKK من جديد، بحملة عدوانية وهجمة شرسة على إقليم كوردستان وبيشمركة كوردستان تحت غطاء “الديمقراطي الكوردستاني يفتح الطريق لجيش الاحتلال التركي!” فيا تُرى ما حقيقة هذه المزاعم؟! وماذا يقف وراءها؟ أين فتح بيشمركة كوردستان الطريق أمام تركيا؟! فوفق المعلومات التي وردتنا من

حزب العمال الكوردستاني والكورد

بقلم الدكتور عبد الحكيم بشار أكثر من مرة، أقرّر عدم الكتابة عن حزب العمال الكوردستاني والخوض في هذا المجال لاعتقادي أنه بات معروفاً لدى شرائح واسعة من الكورد. إن هذا الحزب منذ تأسيسه، أُوْكِل لمحاربة الكورد وقضيتهم في كل الجغرافيا الكوردية، وكلّ ما عداه هي مهام ثانوية لخدمة هذه الجهة

“الظروف خلّت العنزة خروف”

بقلم… ماهر حسن نجح حزب العمال بتوظيف أتباعه في بلاط الحاكم وهالةِ خلوده، ولاسيّما من يمتهنون التطبيل للحصول على مكاسب مادية واجتماعية، وثمة آخرون لجؤوا بكل ارتياح وانشراح إلى حزب العمال، تحت ذريعة منحه الفرصة أو بالأحرى التزموا الصمت على كشف قبح سياساته تجاه الكورد الذي تورّم نرجسيا بتلفيق التهم

ريزان جاويد ورحلة البحث عن طريق الانشقاق عن حزب العمال الكوردستاني

في هجوم للدولة التركية يوم الـ 6 من آب الجاري، على سيارة في حي الصناعة بمدينة قامشلو، والتي كانت تقلّ كادراً بارزاً في صفوف حزب العمال الكوردستاني من جناحه حزب الحياة الحرة الكوردستاني PJAK بشرقي كوردستان-كوردستان إيران، والمدعو (يوسف محمود رباني) الملقّب باسمه الحركي “ريزان جاويد” لم تُكشف لغاية الآن

لماذا أعلن حزب العمال الكوردستاني مقتل ريزان جاويد بغربي كوردستان-كوردستان سوريا؟

أصدرت الهيئة الداخلية في الإدارة الذاتية الديمقراطية لإقليم الجزيرة بغربي كوردستان-كوردستان سوريا، يوم أمس، بياناً حول استهداف مسيّرة تركية لسيارة في محيط مدينة القامشلو. كشف البيان ضحايا الغارة الجوية التركية بطائرة مسيّرة على سيارة في مدينة القامشلو، حيث تمّ الإعلان عن مقتل أحد كبار قادة حزب الحياة الحرة الكوردستاني PJAK

الآبوجية والسياسة- طحن بلا طحين!!

بقلم… ماهر حسن  قبل ان استطرد عن الاجتياح التركي الجديد، وإزاء استشراس آلة القمع في مكاننا، لا بدّ أن نفضّ الغبار عن الضبابية التي تثير ريبة البعض حيال إمكانية عودة البعث، في الحقيقة لا يمكن أن نسميها تسليم المناطق الخاضعة تحت سيطرة الآبوجية إلى الحكومة السورية نكاية بالدولة التركية، هذه

ئاميديي-العمادية… المناطق التي رفض العمال الكوردستاني تسليمها لبيشمركة كوردستان… أهداها للعساكر الأتراك!!

قبل يومين، تمركز الجيش التركي في منطقة (سورا سكيري) والتي تبعد فقط 5 كلم عن مركز قضاء ئاميدي-العمادية، علماً أن أهالي المنطقة كانوا قد طالبوا العمال الكوردستاني PKK قبل شهر بمغادرة محيط قرية سكيري لتتمركز قوات بيشمركة كوردستان فيها، غير أن الـ PKK كالسابق رفض طلب الأهالي في تسليم المنطقة